بيان الاتحاد الليبرالي العربي بخصوص احداث الكتدرائية

 

بيان الاتحاد الليبرالي العربي بخصوص أحداث الكتدرائية

ديسمبر 2016

 

يدين الاتحاد الليبرالى العربى، العمل الإرهابى الغادر الذى أودى بحياة العشرات من المصلين المصريين الآمنين من سيدات طاهرات وأطفال أبرياء فى الكنيسة البطرسية صباح اليوم فى القاهرة

ومن جانبه أعرب الدكتور محمود العلايلى، رئيس الاتحاد أن الدم المصرى من شهداء القوات المسلحة أو الشرطة أو شهداء الكنيسة البطرسية دم واحد له نفس الحرمة، وعلى أرواح الشهداء كل الرحمة. و يعرب الاتحاد عن خالص تعازيه لأسر الشهداء بل للمصريين جميعا، جراء أعمال الغدر والجبن، وحث كل دول العالم الحر و المؤسسات الدولية جميعا أن تعلن حربا شاملة علنية لا تنتهى إلا بالقضاء على كل من سولت له نفسه بتهديد سلامة الآمنين فى كل انحاء العالم، وكل من تآمر تحت ستار الدين لسفك الدم الحرام الذى نهت عنه كل الأديان والأعراف.

انضم الي قائمتنا البريدية